اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري

رئيس مجلس الإدارة م. إبراهيم الصريدي

صاحب الامتياز د. محمد الصريدي

المدير العام محمود الكيلاني

المقالات

أهمية خطبة حجة الوداع

اليوم الاخباري

حرص النبي الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام أن يجعل من خطبة حجة الوداع تشتمل على كل التعاليم والأخلاق الحميدة التي حرص صلى الله عليه وسلم على تعليمها للمسلمين لتكون نبراسا وخلقا وطبائع للمسلمين، وكان حرصه نابعا من مواصلة دعوته وتوجيهه للمسلمين فقد جاء في خطبة الوداع لنبي الهداية صلى الله عليه وسلم التي ألقاها على المسلمين من على جبل الرحمة يوم عرفات ما جاء في محكم التنزيل: (اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا)، وقال صلى الله عليه وسلم مكملا خطابه: «أيها الناس إن دماءكم وأعراضكم حرام عليكم إلى أن تلقوا ربكم كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا، ألا قد بلغت اللهم فاشهد».

كان العرب قبل الإسلام يزعمون أنهم يتبعون دين إبراهيم عليه السلام ومن الشعائر التي كانوا متمسكين بها من هذا حج بيت الله الحرام فكانوا يقيمون هذه الشعيرة كل عام ويهتمون بها اهتماما كبيرا ولكنهم أدخلوا عليها العديد من البدع والتغييرات، ولما فتح الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم مكة في السنة الثامنة للهجرة، قفل راجعا إلى المدينة المنورة وأمّر على مكة عتاب بن أسد فقام بالحج فحج معه المسلمون والمشركون كما كانوا يحجون في الجاهلية، وفي السنة التاسعة للهجرة نزل الأمر الإلهي بفرض الحج على المسلمين مرة واحدة في العمر، وفي نفس العام بعث الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم أبا بكر الصديق رضي الله عنه أميرا على الحج ليعلم الناس كيفية أداء مناسك الحج، فخرج الصديق رضي الله عنه من المدينة المنورة إلى مكة لأداء فريضة الحج في أواخر شهر ذي القعدة ومعه ثلاثمائة من أهل المدينة المنورة ومعه عشرون بدنة لرسول الله صلى الله عليه وسلم.

وفي السنة العاشرة خرج النبي صلى الله عليه وسلم من المدينة المنورة إلى مكة لأداء فريضة الحج وهي الوحيدة وسميت حجة الوداع.. لأنه صلى الله عليه وسلم ودع فيها المسلمين وألقى خطبة الوداع التي اشتملت على الوصايا والتعليمات الإسلامية الخالدة.

وبعد فإنه لابد على المسلمين أن يعتبروا ويتمسكوا بكل الوصايا والتعليمات الشرعية فهي تعلم المسلمين الأخلاق الحميدة التي يجب أن يتصف بها المسلمين ومن الوصايا الخالدة هي العلاقة الأخوية بين المسلمين وضرورة التأخي وصفاء النفوس وأن يكون هدفهم الدفاع عن الإسلام والمسلمين وأن يبتعدوا عن المشاحنات والخلافات التي تسببت في تشتيت شمل المسلمين وإلى النزاعات فيما بينهم، إنها فرصة ومناسبة لأن نعود إلى تعاليم ديننا حتى نتجنب الشقاق فيما بيننا وأن نلتقي جميعا على قلب رجل واحد متعاونين متحدين..

من خطبة الوداع: (أيها الناس إن ربكم واحد كلكم لآدم وآدم من تراب.. إن أكرمكم عند الله أتقاكم، وليس لعربي على أعجمي فضل إلا بالتقوى).

خطبة الوداع الحج الصريدي
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto