الجمعة 7 أكتوبر 2022 04:36 صـ
أسعار الذهب اليوم الخميس فى مصر.. وعيار 21 يسجل 1080 جنيها للجرامخادم الحرمين وولى عهده يهنئان الرئيس السيسى بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبرعجائب وطرائف.. جماهير إنجليزية تطالب البرلمان بترحيل هالاند ”لأنه روبوت”استمرار انخفاض الحرارة.. اعرف درجات الحرارة على كافة الأنحاء حتى الإثنينموعد مباراة الزمالك وفلامبو البوروندى فى دورى أبطال أفريقيا والقنوات الناقلةالمجلس العسكرى فى بوركينا فاسو يعين إبراهيم تراورى رئيسا للبلادالاتحاد المنستيري: نواجه الأهلي بـ8 صفقات جديدة.. وتأجيل الدورى التونسى يخدمناالنيابة العامة تأمر بحبس الصيدلانية المتهمة في واقعة وفاة الطفلتين بمنيا القمحترتيب دوري أبطال أوروبا بعد مباريات الجولة الثالثة.. السيتي والريال علامة كاملةأحمد حمودي: أسوان يملك طموحات كبيرة وتجربة بيراميدز الأصعبالحكومة تخصص 711.8 مليون جنيه لـ”المؤسسة العلاجية”طارق يحيى: الزمالك يوافق على إعارة محمود شبانة لسموحة لمدة عام
اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري

رئيس مجلس الإدارة م. إبراهيم الصريدي

صاحب الامتياز د. محمد الصريدي

المدير العام محمود الكيلاني

عربي ودولي

دفنوا معه «سرًا كبيرًا».. إسرائيل تكشف تفاصيل عن وفاة ضابط مخابرات داخل السجن

اليوم الاخباري

قال رئيس الأركان الإسرائيلي اللفتنانت جنرال أفيف كوخافي، اليوم الأربعاء، إن ضابطا في المخابرات العسكرية توفي في السجن الشهر الماضي كاد يتسبب عمدا في كشف «سر كبير»، مما يقدم تفاصيل عن الوفاة الغامضة التي شغلت البلاد.

كانت أنباء وفاة الضابط يوم 17 مايو قد ظهرت على السطح هذا الشهر. ومُنع اسمه من النشر. وقال الجيش إنه كان يخدم في وحدة تكنولوجية ووجهت إليه اتهامات في مخالفات أمنية لا تشمل التجسس لصالح قوى أجنبية.

وقال كوخافي في كلمة بثها التلفزيون الإسرائيلي: «ارتكب جرائم في غاية الخطورة. ارتكبها وهو يعلم ذلك، ارتكبها عن عمد، لأسباب لا أعرف كيف أصفها».

وأضاف أن السلطات وضعت الضابط في السجن «لحماية سر كبير كاد يتسبب في كشفه، وهو ما منعنا حدوثه في اللحظة الأخيرة». وأضاف أن هناك تحريات تجري حول الوفاة التي قال الجيش إنها وقعت بعد مرض مفاجئ.

كان أحد أفراد جهاز الموساد الإسرائيلي قد انتحر في عام 2010 أثناء حبسه انفراديا للاشتباه بأنه سرّب أسرارا. ولم تسجله السلطات في السجن باسمه الحقيقي مما دفع وسائل الإعلام المحلية إلى وصفه «بالسجين إكس».

لكن كوخافي قال إن الضابط الذي توفي في السجن ليس «سجين إكس» آخر، فقد كان مسجلا باسمه الحقيقي، وكان على اتصال بأسرته وأصدقائه والسجناء الآخرين.
وذكر كوخافي، وهو رئيس سابق للمخابرات العسكرية، أن الضابط كان قد عمل تحت قيادته ووصفه بأنه كان «ممتازا» آنذاك.

وقال الجيش إن الضابط أقر بارتكاب بعض الاتهامات الموجهة إليه، مضيفا أنه «تصرف بشكل مستقل بدافع شخصي دون أي دوافع أيديولوجية أو قومية أو مالية».

اسرائيل ضابط مخابرات
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto