اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري

رئيس مجلس الإدارة م. إبراهيم الصريدي

صاحب الامتياز د. محمد الصريدي

المدير العام أ محمود الكيلاني

منتجات الصريدي

نصائح ذهبية للحفاظ على صحة الجهاز الهضمي بعد سن الأربعين

اليوم الاخباري

مع دخولنا مرحلة بعد الأربعينيات من العمر، تخضع أجسامنا لتغيرات مختلفة، ولا يعد نظامنا الهضمي استثناءً، ليس من غير المألوف مواجهة مشاكل صحية في الجهاز الهضمي خلال هذه المرحلة ، مثل عسر الهضم والإمساك ومشاكل امتصاص العناصر الغذائية.

حافظ على رطوبتك

وفقا لتقرير موقع " prevention"، الترطيب الكافي ضروري للحفاظ على صحة الهضم، مع تقدمنا ​​في العمر ، قد تعاني أجسامنا من انخفاض امتصاص الماء ، مما يزيد من احتمالية الإصابة بالجفاف".

وأوصى بشرب كمية كافية من الماء على مدار اليوم ، بهدف تناول ثمانية أكواب على الأقل لدعم حركات الأمعاء المنتظمة وتحسين وظيفة الجهاز الهضمي.

حافظ على رطوبتك

وأضاف "تجنب الإفراط في تناول المشروبات المدرة للبول مثل المشروبات التي تحتوي على الكافيين ، لأنها يمكن أن تجفف الجسم وتؤدي إلى الانزعاج الهضمي".

استهلك حمية غنية بالألياف

يعتبر تضمين الألياف الكافية في نظامك الغذائي أمرًا ضروريًا للحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، الألياف تساعد في حركات الأمعاء المنتظمة ، وتمنع الإمساك ، وتعزز صحة الأمعاء بشكل عام." وأوصى باختيار الأطعمة مثل الحبوب الكاملة والفواكه والخضراوات والبقوليات والمكسرات.

نظام غذائي غني بالألياف

اهدف إلى تناول 25-30 جم من الألياف يوميًا لدعم صحة الجهاز الهضمي. تأكد من شرب كمية كافية من الماء لمنع الانتفاخ أو الانزعاج المحتمل ".

تدرب على التحكم في الكمية والأكل المتوازن

يتباطأ التمثيل الغذائي لدينا مع تقدم العمر ويحتاج الجسم إلى سعرات حرارية أقل، فالإفراط في تناول الطعام يمكن أن يجهد الجهاز الهضمي ، مما يؤدي إلى مشاكل ، مثل ارتجاع الحمض وعسر الهضم".

إعطاء الأولوية للبروبيوتيك وصحة الأمعاء

الحفاظ على توازن صحي لبكتيريا الأمعاء أمر حيوي لصحة الجهاز الهضمي. قال الطبيب " البروبيوتيك ، غالبا ما يشار إليها باسم البكتيريا الجيدة ، يمكن أن تساعد في الهضم وتقليل الالتهاب وتقوية جهاز المناعة".

الانخراط في نشاط بدني منتظم

لا يفيد التمرين المنتظم الصحة العامة فحسب ، بل يدعم أيضًا عملية الهضم، حيث يعمل ممارسة النشاط البدني يساعد على تحفيز حركة الأمعاء ، ومنع الإمساك ، وتحسين الهضم، لذا بممارسة 30 دقيقة على الأقل من التمارين المعتدلة الشدة كل يوم.

السيطرة على التوتر

الإجهاد المزمن يمكن أن يضر بالجهاز الهضمي ، مما يؤدي إلى مشاكل ، مثل متلازمة القولون العصبي (IBS) والالتهابات، مارس تقنيات إدارة الإجهاد مثل التأمل ، أو تمارين التنفس العميق ، أو الانخراط في الهوايات التي تستمتع بها، أعط الأولوية للرعاية الذاتية وتأكد من حصولك على قسط كافٍ من النوم ، حيث إن النوم المريح يعزز الهضم الصحي."

قم بإجراء فحوصات طبية منتظمة

أضاف الطبيب أنه مع تقدمك في العمر، يصبح من الضروري مراقبة صحة الجهاز الهضمي من خلال الفحوصات والفحوصات المنتظمة. وأضاف "حدد مواعيد روتينية مع أخصائي الرعاية الصحية لمعالجة مشاكل الجهاز الهضمي على وجه السرعة".

الفحوصات مثل تنظير القولون يمكن أن تساعد في الكشف عن المشاكل المحتملة ، مثل سرطان القولون وتضمن التدخل المبكر إذا لزم الأمر".

صحة الجهاز الهضمي نصائح ذهبية الصريدي