السبت 3 ديسمبر 2022 11:40 صـ
اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري
  • اليوم الاخباري

رئيس مجلس الإدارة م. إبراهيم الصريدي

صاحب الامتياز د. محمد الصريدي

المدير العام محمود الكيلاني

منوعات

بالتزامن مع ذكرى وفاتها.. حارس الأميرة ديانا: كانت لديها مخاوف الاغتيال

اليوم الاخباري

تذكر الحارس الشخصى السابق للأميرة ديانا الليلة التى ماتت فيها فى العاصمة الفرنسية باريس ‏يوم 31 أغسطس عام 1997 قائلا إنه كان من الممكن أن يكون فى الخدمة فى الليلة التى ‏وصفها بالحزينة.‏

فى مقابلة مع صحيفة ذا صن البريطانية قال لى سانسوم، إنه وحراس الأمن الآخرين قاموا بعمل ‏قرعة لمعرفة من سيرافق تريفور ريس جونز فى السيارة مع الأميرة الراحلة، ونجا ريس جونز من ‏حادث السيارة لكنه أصيب بجروح خطيرة.‏

قال سانسوم البالغ من العمر الآن 60 عاماً: "كان من الممكن أن أكون أنا فى تلك السيارة ‏قمنا بسحب القش لنرى من سيرافق تريفور فى نهاية هذا الأسبوع. لقد سحبت عود ثقاب ‏وكانت مباراة طويلة.. عندما علمت أنهم لم يرتدوا أحزمة الأمان فى الحادث، فهمت لماذا لم ‏ينجوا. لا ينبغى أن يحدث ذلك ".‏

وتابع: "كان ارتداء أحزمة المقاعد ممارسة معتادة للعائلة. لقد كان أمرًا أرسله والد دودى محمد ‏فايد. دودى، على وجه الخصوص، كان يكره ارتداء أحزمة الأمان وأصررت دائمًا على ذلك".‏

ذهب سانسوم ليقول كيف كان قريبًا من ديانا وكيف ارتبطوا أثناء إقامتهم فى سانت تروبيز ‏خلال يوليو 1997.‏

قال: "لقد كانت سعيدة فى تلك العطلة لكننى رأيتها وهى تبكى أيضًا، عندما علمت بمقتل، ‏مصمم الأزياء جيانى فيرساتشي. لقد أسرت لى مخاوفها من احتمال اغتيالها فى يوم من الأيام، ‏وسألتنى عما إذا كنت أعتقد أن قتله خارج منزله كان جريمة قتل مهنية. إعتقدت أنها كانت ‏كذلك ثم قالت شيئًا ظل دائمًا معى - "هل تعتقد أنهم سيفعلون ذلك بي؟"‏

وأضافت سانسوم أن الأميرة ديانا كانت ترتجف" عندما سألته عن الاغتيال، وأضاف: "كان ‏واضحًا من نبرتها أنها اعتقدت حقًا أنهم قد [يفعلوا ذلك لها]، بغض النظر عن أى شخص.. ‏لقد أمضيت بعض الوقت فى طمأنتها بأن لا أحد سيحاول قتلها وأنها كانت فى أمان معنا، ‏لكنها بالتأكيد اعتقدت أن هناك خطرًا من أن يتم اغتيالها فى يوم من الأيام."‏

الاميرة ديانا الصريدي
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto
  • iTradeAuto